نزعة إلى الموسيقى - حكايات الموسيقى و الدماغ

Available:
in stock

بحنوه و معرفته الواسعة المتميزة، يستكشف أوليفر ساكس الذي أسمته نيويورك تايمز شاعر الطب الأول، المكانة التي تحتلها الموسيقى في الدماغ و كيف تؤثر في الحالة البشرية. في كتابه نزعة إلى الموسيقى، يدرس ساكس قوى الموسيقى من خلال التجارب الفردية للمرضى و الموسيقين و الناس العاديين. و من بينهم: جراح يصيبه البرق و يصبح فجأة مهووساً بشوبان، و أناس يعانون من عمى الموسيقى، و تبدو لهم أي سيمفونية مثل قعقعة القدور و المقالي، و رجل تدوم ذاكرته سبع ثوان فقط، لأي شئ باستثناء الموسيقى. يصف الدكتور ساكس كيف يمكن للموسيقى أن تحرك مصابين بداء باركنسون لا يستطيعون التحرك بغير ذلك، و أن تهب الكلمات لمرضى سكتات دماغية لا يستطيعون الكلام بغير ذلك، و أن تهدئ و تنظم أناساً أفقدهم داء الزهايمر أو الفصام حس المكان و الزمان.

8.40 KD
Quantity :